اليوم الخميس 14 ديسمبر 2017 - 8:04 صباح
أخر تحديث : الأحد 11 يونيو 2017 - 1:31 صباح

تخريب حافلة ثانية بالقنيطرة في أقل من أسبوع بعد شروعها في الخدمة

عبد السلام تويتو/ القنيطرة

أثارت عملية تعرض حافلة للنقل الحضري بالقنيطرة للتخريب والتهشيم في أقل من أسبوع من شروعها في الخدمة، استهجان واستياء المجتمع المدني بالقنيطرة ، وهي الحافلة الثانية التي تتعرض لتخريب واقيتها الزجاجية الأمامية مساء يوم أمس الخميس 08 يونيو الجاري من طرف  مواطن رفض أداء واجب تذكرة ركوبه بذات الحافلة وذالك   حوالي الساعة الرابعة بعد الزوال و45 دقيقة بمحطة البام.

وقال مصدر جيد الاطلاع أن الحافلة المُهشّمة ذات الرقم التسلسلي 2602 العاملة بالخط 12  دخلت للخدمة في بحر الاسبوع الماضي ، لافتا إلى أن الضنين تم إيقافه من طرف مراقبي ذات الحافلة بمساعدة  بعض المرتفقين واقتياده إلى الدائرة الأمنية الثانية لاتخاذ المتعين وفتح تحقيق عميق ودقيق لمعرفة ملابسات  هذا الحادث الشنيع.

يأتي هذا العمل التخريبي بعد الاعتداء على حافلة أخرى يوم السبت الماضي وتخريبها من طرف شخص تم توقيفه من طرف عناصر الدرك الملكي بسيدي الطيبي بعد مطاردة هوليودية، بعد مبادرة المجتمع المدني بالقنيطرة إلى إطلاق  حملة تحسيسية توعوية تحت عنوان” الطوبيس حق للجميع” بحس وطني مسؤول بشراكة مع شركة الكرامة المفوض لها تدبير مرفق النقل الحضري بالمدينة  والمجلس الجماعي للمدينة لأجل التحسيس بأهمية الحافلة ووضع حد لظاهرة التخريب التي كلفت مرفق النقل الحضري بالمدينة متاعب كبيرة جدا.

التساؤل العريض ” لماذا تصر بعض الجهات على حرمان ساكنة القنيطرة من حافلات راقية؟  وما مصلحتها في ذلك؟

شوهد: 13448 وطنيا، دوليا شوهد: 2624

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع ميضاراليوم الإلتزام بفضيلة الحوار وآدابه وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم، وتجنب إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.