اليوم الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 3:27 صباح
أخر المستجدات:
الأمية في المغرب وفي ميضار بشكل خاص      الطرق الغربية في إدارة المستعمرات العربية      الجبهة كما لم تروها من قبل      الريف، ضرورة وعي برجوازي قومي (الجزء الأول)      الرواية العربية والخيال العلمي(ج3) ذ. الكبير الداديسي      فيلم بعنوان : كلنا مهددون بداء السرطان بالريف      ضرورة اليمين السياسي الأمازيغي المغربي لإنقاذ المغرب من المخزن      خطاب الصراحة والمكاشفة الوطنية      تقييم حقوقي لمئة يوم من عمل حكومة العثماني؟      كيف يقتل الأمازيغ لغتهم بأيديهم: نماذج من أمازيغية الريف      دور الجمعيات في المشاريع التنموية      احتفال بالقراءة في نسخته الثانية بآسفي      تتويج الفائزين في تحدي القراءة العربي      اشادة بالتدخل الملكي ونداء لكل المغاربة مسؤولين ومواطنين بخصوص احتجاجات الريف      الحراك الاجتماعي والمثقف…(أحمد عصيد نموذجا)‎      تكنولوجيا المعلومات.. أفكار وأسرار      بولعوالي يرد على تهمة الانفصال!‎      الحراك الشعبي بالريف مؤشر على التحول العميق في البنية الاجتماعية والثقافية للشعب المغربي ؟      الأغنية التي أبهرت الملايين عن الحراك الشعبي بالحسيمة …      المستشارة ثريا لحرش لوزير الداخلية: ماذا يحدث اليوم في المغرب؟     
أخر تحديث : الخميس 3 أغسطس 2017 - 10:03 مساء

سياسة ” احفر وامشي ” تعود لمدينة ميضار … والساكنة على اعصابها بفعل تباطئ وعشوائية الأشغال !!

ميــــضار اليوم :

انطلقت قبل ايام بمختلف ازقة وشوارع مدينة ميضار ، اشغال الحفر من جديد ، التي لاتكاد تنتهي حتى تنطلق مرة اخرى ، في سيناريو مشين يقلق راحة المواطنين ويدفعهم الى التذمر من مستقبل مدينتهم الذي يتجه الى المجهول بفعل السياسة الفاشلة من لدن مختلف السلطات والقطاعات الخدماتية بالمنطقة ..هذا وشملت اعمال الحفر مجموعة من الأزقة ، في حين قام بعض التجار بتوقيف أخرى ، بداعي التأثير على واجهة متجره ، لمالها من سلببات على تجارته الخاصة ، فيما استغرب آخرون ، قرار قطاع الماء بإدراج هذه الاشغال في عز فصل الصيف وتزامنا مع تواجد اعداد كبيرة من افراد الجالية ، ومسألة الإكتظاظ والإزدحام المروري الذي أصبحت تعاني منه المدينة مؤخرا … في سياق متصل طالب بعض المواطنين المجلس البلدي وقطاع الماء بحث العمال والمكلف بمشروع التوسعة ، على القيام بواجبه المهني ، عبر إعادة الأمور كما كانت قبل الحفر ، وعدم ترك الأتربة والمطبات في وجه الراجلين ومستعملي السيارات ، على غرار الأخطاء الفادحة التي ارتكبها غالبية المقاولين الذين تعاقبوا على أشغال التهيئة الحضرية بميضار .

 

hoy (1)

hoy (2)

hoy (4)

hoy (5)

شوهد: 36706 وطنيا، دوليا شوهد: 5324

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع ميضاراليوم الإلتزام بفضيلة الحوار وآدابه وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم، وتجنب إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.