اليوم الأربعاء 15 أغسطس 2018 - 9:31 صباح
أخر تحديث : السبت 9 يونيو 2018 - 7:15 مساء

جمعية المبادرة المغربية للعلوم والفكر:الجمعة 15 يونيو أول أيام عيد الفطر بالإجماع

طبقا للحسابات الفلكية العلمية شهر رمضان هذا العام 1439 سيكون تسعة وعشرون يوما

وستتحرى أغلب الدول الإسلامية هلال شوال 1439 هـ يوم الخميس 14 يونيو 2018,وسيحدث الاقتران المركزي(المحاق) يوم الأربعاء 13 يونيو في تمام الساعة 19:45 بالتوقيت العالمي, ليبدأ تحري الهلال كما يلي:

-سلطنة عمان: هي أول بلد تشرق وتغرب  فيه  الشمس  في الوطن العربي, وسترصد وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الهلال عبر 25  لجنة ميدانية موزعة في كافة أنحاء السلطة,ومزودة بمناظير متخصصة وفي عضوية كل لجنة واعظ وإمام وراصد فلكي,ووفق الحسابات الفلكية سيمكث الهلال بالعاصمة مسقط 40 دقيقة أي الرؤية واضحة,ووفق التقويم العماني ستعلن الوزارة ثبوت رؤية الهلال وغرة شهر شوال يوم 15 يونيو.

-المملكة العربية السعودية ودول الخليج:ستدعو المحكمة العليا عموم المسلمين لتحري الهلال, وتتواجد لجان تحري الهلال الرسمية ب10 مواقع,ووفق الحسابات الفلكية سيمكث الهلال بمكة المكرمة 44 دقيقة مما يعني أن رؤية الهلال ممكنة , وبالتالي أول أيام شوال حسب الرؤية وتقويم أم القرى يوم 15 يونيو بالمملكة العربية السعودية,وهي نفس المذكورة في التقويم الهجري الموحد الخاص بالإمارات العربية المتحدة.

-سوريا:ستشارك الجمعية الفلكية السورية مساء الخميس بنشاط التماس الهلال عبر قناة نور الشام الفضائية من ساحة الأمويين ,لتسلم تقريرها للقاضي الشرعي الأول بدمشق الأستاذ محمد المعراوي الذي من المتوقع أن يعلن بداية شوال يوم 15 يونيو خاصة أن الهلال سيمكث بسماء دمشق 41 دقيقة.

-مصر:حسب المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية سيبقى الهلال الجديد في سماء القاهرة لمدة 44 دقيقة بعد غروب الشمس يوم الرؤية(الخميس), وفي محافظات مصر سيبقى الهلال الجديد لمدد تتراوح بين (43-45 دقائق), وبذالك تكون غرة شوال 1439 هـ فلكيا يوم الجمعة 15/06/2018(عيد الفطر المبارك),وهي البداية المتوقعة التي ستعلنها دار الإفتاء المصرية التي ستستطلع الهلال من خلال اللجان الشرعية والعلمية المنتشرة في أنحاء الجمهورية.

-الجزائر:تتم مراقبة الهلال عبر اللجنة الوطنية لمراقبة الأهلة التي يترأسها معالي وزير الشؤون الدينية والأوقاف, وتتواجد 48 لجنة للمراقبة على مستوى الولايات التي تأخذ في عين الاعتبار المعايير العلمية الفلكية في تصديق أو تكذيب الرؤى, وكذالك مبدأ وحدة المطالع, ويتوقع أن تعلن يوم 15 يونيو أول أيام عيد الفطر نظرا لأن الهلال سيمكث 41 دقيقة بالجزائر العاصمة.

وستعلن العديد من اللجان والدول رؤية الهلال وإعلان يوم الجمعة أول أيام عيد الفطر وهي:لجنة رؤية الهلال باليابان واللجنة الإسلامية لتحري الهلال بأستراليا,وماليزيا واندونيسيا وسنغافورة وسلطنة بروناي والسودان والعراق واليمن ولبنان وفلسطين وليبيا وتونس ونيجريا وموريتانيا وباكستان وإيرانومجلس إتحاد العلماء بجنوب إفريقيا والمرصد الإسلامي لمراقبة الأهلة بفرنسا,وكذا جمعية وفاق العلماء بالمملكة المتحدة والمرصد الإسلامي للهلال الإيطالي ولجنة مراقبة الهلال بتورنتو وضواحيها بكندا ولجنة شيكاغو لمراقبة الهلال ولجنة مراقبة الهلال بأمريكا الشمالية, وهي أيضا البداية الرسمية المعتمدة في تركيا والمجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث والدول التابعة لتقويمهما.

وبالنسبة لتحري الهلال بالمملكة المغربية فمجرد غروب الشمس بمدينة فكيك باعتبارها أول مدينة تغرب فيها الشمس ستبدأ مراسلات من أكثر من 260 لجنة متخصصة بمختلف المدن المغربية بثبوت رؤية الهلال تصل مقر وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالرباط حيث ستكون رؤية واضحة بالعين المجردة في جميع المدن المغربية كمثال فقط الهلال سيغيب بالداخلة بعد 47 دقيقة من غروب الشمس، ويكون عمره 24 ساعة,وعند الساعة 20:32 وهي ساعة غروب الشمس بالداخلة باعتبارها أخر مدينة تغرب فيها الشمس,سيتم الإعلان عبر القنوات الرسمية وبصوت المدفع كما جرت العادة ثبوت رؤية الهلال وإعلان يوم الجمعة 15 يونيو 2018 أول أيام عيد الفطر السعيد حسب الإصدار العلمي الذي أنتجته جمعية المبادرة المغربية للعلوم والفكر :”الأهلة بالمغرب خلال الألفية الثالثة” والتي ستشارك مراقبة الهلال يوم الخميس.

فمن المتوقع إجماع جميع الدول الإسلامية على الاحتفال بعيد الفطر السعيد يوم الجمعة 15 يونيو 2018.

شوهد: 70820 وطنيا، دوليا شوهد: 9075

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع ميضاراليوم الإلتزام بفضيلة الحوار وآدابه وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم، وتجنب إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.